تويوتا هايلاندر هايبرد الجديدة كليًا متوفرة الآن في الإمارات

في خطوة تؤكد أن المركبات كبيرة الحجم يمكن أن تكون أيضاً صديقة للبيئة، قدمت الفطيم تويوتا مستوى جديداً من كفاءة الأداء والتكنولوجيا الحديثة في فئة السيارات الرياضية متعددة الأغراض في دولة الإمارات مع طرح أكبر مركبة هايبريد كهربائية حتى الآن. وتتصدر تويوتا هايلاندر الجديدة كلياً، التي تتوفر حصرياً بقوة محركة هجينة كهربائية، قائمة تويوتا للسيارات الرياضية متعددة الأغراض المجهزة بمنظومة دفع وحركة مكهربة.

 

وقد جمعت تويوتا بين ريادتها في تطوير المركبات الهايبريد الكهربائية وخبراتها الواسعة في فئة السيارات الرياضية متعددة الأغراض مع الجودة الأسطورية، وقوة التحمل المذهلة، والموثوقية العالية لابتكار تويوتا هايلاندر الهايبريد الكهربائية الجديدة كلياً. واستندت المركبة المبتكرة إلى إرث عريق يمتد لأكثر من 23 عاماً رسخ مكانتها في صدارة التكنولوجيا الصديقة للبيئة، و 15 مليون من عملاء السيارات الهايبريد الكهربائية على مستوى العالم الراضين عن الأداء المم يز لهذه الفئة من المركبات،  وكذلك شهرة المركبة باعتبارها طراز سيارات الهايبريد الكهربائية الأكثر انتشاراً في المنطقة. وبعد وضع هدف تمثل في تطوير مركبة توفر مزايا لا مثيل لها في مجال السلامة والأمان للسيارات العائلية، إلى جانب الاستمتاع بأقصى مستويات متعة القيادة في جميع ظروف القيادة، انصب تركيز المهندسين في شركة تويوتا على اعتماد أعلى معايير التصميم والجودة في تصميم هذه المركبة الرائعة.

 

وبمناسبة طرح تويوتا هايلاندر الجديدة كلياً، قال سعود عباسي، مدير الإدارة العامة للفطيم تويوتا: "تغمرنا مشاعر السعادة والحماس لتوسيع قائمة تويوتا من الطرازات الهجينة الكهربائية مع طرح هايلاندر السيارة الفريدة التي طال انتظارها، والتي تؤكد التزامنا المستمر بالمساهمة بدور رائد في عمليات الابتكار المتواصلة وتطوير تقنيات متقدمة للمحافظة على البيئة في دولة الإمارات. تم تصميم هايلاندر الجديدة كلياً لتوفير كفاءة مميزة في توفير الوقود مع مستويات راحة من الدرجة الأولى، وتكنولوجيا متقدمة، وأداء استثنائي. ومع جهودنا الدؤوبة وسعينا المستمر للارتقاء بحدود تقنياتنا الصديقة البيئية، يمكن لعملائنا تجربة سيارات متميزة مثل هايلاندر التي تعد مركبة صديقة للبيئة وتشتمل على كافة المزايا التي تضمن متعة لا نظير لها في القيادة، مع توفير الحماية للبيئة والمحافظة عليها بما يحفظ للأجيال المقبلة حق الاستمتاع ببيئة صحية وآمنة".

تحققت متعة القيادة المشوقة التي توفرها هايلاندر من خلال نظام القيادة الهجين المزود بمنظومة دفع مكهربة يجمع بين مصدرين للطاقة. ينتج عن محرك البنزين بسعة 2.5 لتر والذي يعمل بدورة أتكينسون قوة تبلغ 183 حصاناً، ويأتي مزوداً باثنين من المولدات الكهربائية ينتج عنهما قوة قدرها 191 حصاناً. كما تم تجهيز نظام القيادة هذا بناقل الحركة الأتوماتيكي ذو التعشيق المستمر (CVT) بنظام النقل المباشر، والذي يسهم في تحقيق الحد الأدنى من استهلاك الوقود بمعدل 20.0 كم/ لتر في الطراز المجهز بنظام الدفع الذكي بكامل العجلات مع متعة قيادة محسنة أكثر. كذلك يمكن للسائق الاختيار بين أنماط القيادة الاقتصادية ECO، العادية NORMAL، والرياضية SPORT بما يلائم تفضيلات القيادة الخاصة بهم.

 

تتوفر تويوتا هايلاندر الجديدة كلياً بخمسة ألوان مذهلة للتصميم الخارجي، بما يتيح للعملاء فرصة التعبير عن شخصيتهم المتفردة، بما فيها الألوان المميزة لعلامة تويوتا مثل غالينا الأنيق، الأزرق الداكن ميكا، أزرق داكن مركب لاطلالة جذابة على طرقات المدينة. كما يتوفر التصميم الداخلي بخيار اللون الرمادي أو البيج. تم تجهيز هايلاندر الجديدة كلياً بعجلات ألمنيوم جديدة 18 بوصة أو 20 بوصة، وكلاهما متوفر في بتصميمين ويعبران عن قوة وأناقة لافتة.

 

هل لديك تعليق؟ اكتبه بالأسفل: